المرأة قد تبالغ فى كل شىء، إلا فى الحديث عن عمرها ... المزيد

المزيد من الأقوال عن المرأة

رأيك أيه

هل تحرصين على أن يكون للحوارات الأسرية مكان في اسرتك؟

نعم
لا
احيانا

كيف تتعامل مع اولادك بشكل ايجابي

2/24/2009 11:25 am  
كيف تتعامل مع اولادك بشكل ايجابي

تعاملك مع اولادك يجب ان يكون بشكل ايجابي لا تلجأ الى العبارات السلبية ، ولكن اذا لسانك ، وقلت شيئاً سلبياً ، فإنه يمكنك وبكل سهولة أن تتبعه بعبارة إيجابية ، مثلما يبين الجدول التالي :

الطلب السلبي :
* لاتضرب أختك
* لاتلعب
* لاتتكلم بهذه الطريقة

الامر السلبي :
* اريدك ان تتوقف عن ضرب أختك .
* اريدك أن تتوقف عن اللعب .
* أريدك الا تتكلم بهذه الطريقة

الامر الايجابي :
* أريدك أن تكون لطيفاً مع أختك .
* اريدك ان تدرس الان .
* اريدك ان تتكلم بأدب واحترام

فأذا ما لجأت الى الاسلوب السلبي بحكم العادة ، فالأمر سهل فما عليك سوى أن تكمل بالأمر الايجابي ، فمثلاً ومن الامثلة السابقة : اذا قلت لا تتكلم بهذه الطريقة ! فإنه من الضروري ان تتابع بقولك : فأنا اريدك ان تتكلم بأحترام وادب .

وقد يعاني بعض الآباء او الامهات من صعوبات عديدة في دفع الابناء الى تنفيذ طلباتهم ، ولكن عندما ينجحون في ذلك أخيراً ، ويقوم ابناؤهم بتنفيذ ما أمروا به ، فأنهم أي الآباء والامهات ، يمتنعون عن شكرهم ، حيث ان مشاعرهم السلبية الناجمة عن معاندة الابناء لهم تحول دون ذلك ، ولكن ينصح خبراء التربية بأنه لابد من تقديم الشكر للأبناء ، مهما كانت شدة تلك المشاعر السلبية .

فيجب الأننسى أن نشكرهم مهما كانت مشاعرنا ، ومهما كانت معاناتنا الداخلية الناتجة عن عنادهم ورفضهم وتمردهم ، وعلينا أن نحافظ على قواعد الادب دائماً ونشكرلهم تعاونهم معنا .

وكما أننا لانتجاهل الامر عندما يخطئ الابن او الابنة أو يرتكب ذنباً ما ، كذلك يجب أن نكون واعين ومتنبهين لكل خطوة جيدة يقوم بها ، كي نؤكد ونثبت له صحة اتجاهه وصوابه .

وليحرص الآباء والأمهات ، على إعلان ما يقوم به الابن او الابنة من أشياء إيجابية ، وعلى شكره ومدحه ، فهذا ترسيخ وتأكيد له على صحة تصرفاته وأعماله ، وكأننا بهذا الشكر والمديح ، نضع انواراً تضئ له طريق الصواب .

وحسب القاعدة في التربية الايجابية : من حق الابن او الابنة أن يقول : لا ، ولكن هذا لايلغي سلطة الابوين وحقهما في وضع القوانين وأخذ القرارات ، ولهذا فإن أستعمال صيغة الامر الايجابي ضروري لحفظ حقك في السلطة ، وعليك التمسك بهذا الحق وتطبيقه بشكل صحيح ، ليحول ذلك دون الوقوع في بؤر الجدال والمناقشة العميقة مع ابنك اوابنتك .

اضف تعليق

تعليقات