اذا تقدم رجل لامرأة ليخطبها و كانت في العشرين من عمرها سألت في هدوء كيف هو ؟ و اذا كانت في الثلاثين سألت باهتمام من هو ؟ اما اذا كانت في الاربعين فانها تصرخ اين هو ؟ ... المزيد

المزيد من الأقوال عن المرأة

رأيك أيه

هل تحرصين على أن يكون للحوارات الأسرية مكان في اسرتك؟

نعم
لا
احيانا

دراسة تطالب مرضى سرطان الثدي بإجراء أشعة مغناطيسية

5/27/2012 6:07 am  
دراسة تطالب مرضى سرطان الثدي بإجراء أشعة مغناطيسية

أوضحت دراسة علمية جديدة أن الخضوع لأشعة رنين مغناطيسي على الثدي أثناء الجرعة الأولى من العلاج الكيمائي يمكن أن تساعد في التنبؤ سريعاً بما إذا كان المريض سوف يستجيب للعلاج أم لا.

كما أشارت الدراسة إلى "أنه بعد دورة واحدة من العلاج يكون قياس التغيرات في حجم الورم إرشادي جداً عما إذا كان المريض يستجيب للمرض من عدمه".

وفي هذا الصدد قالت الباحثة نولا هايلتون أستاذة علم الأشعة والطب الحيوي بجامعة كاليفورنيا "إن أشعة الرنين المغناطيسي تساعد على تقييم مدى فاعلية العلاج الكيمائي أكثر من الفحص الإكلينيكي للورم".

وأضافت الباحثة: "ما نحاول عمله هو الاستعانة بأشعة الرنين المغناطيسي كإجراء حساس لمعرفة ما إذا كان المرضى يستجيبون للعلاج الكيمائي أم تكون النتائج سلبية".

وقالت الباحثة "إن مقاييس أشعة الرنين المغناطيسي أكثر دقة من الفحص الإكلينيكي، حيث يقوم الطبيب بتحسّس الورم لتقييم ما إذا كان الورم يتماثل للعلاج أم لا". واكتشفت دراسة علمية سابقة "أن السيدات اللاتي خضعن للعلاج الكيماوي قبل الجراحة كان لديهن فرصة أكبر للخضوع لجراحة استئصال الأورام دون إزالة كامل الثدي أكثر من السيدات اللاتي خضعن للعلاج الكيمائي بعد الجراحة".

واشتملت الدراسة عينة من 216 سيدة ممن تتراوح أعمارهن بين 26 و68 سنة ومصابات بسرطان الثدي في مرحلة انتشاره (المرحلة الثانية أو الثالثة).

وتضيف: "إنها لفكرة عظيمة أن نلجأ لأشعة الرنين المغناطيسي كوسيلة أكثر موضوعية لتقييم تأثير العلاج الكيمائي".

المصدر: القدس

اضف تعليق

تعليقات