تعيين دومينيك راب وزيرا لبريكست بعد استقالة ديفيد ديفيس

7/10/2018 4:45 am  
<tmpl_ var title>

أعلنت رئاسة الحكومة البريطانية، تعيين دومينيك راب المشكك بالاتحاد الاوروبى، وزيرا لبريكست فى الحكومة البريطانية بعد تقديم ديفيد ديفيس استقالته الأحد بسبب خلافات مع توجهات رئيسة الوزراء تيريزا ماى.

وكان راب، البالغ 44 عاماً، وزير دولة لشؤون الإسكان، بعد أن تولى منصب وزير دولة للشؤون القضائية فى حكومة ماى.

قدم الوزير المكلف بملف بريكسيت ديفيد ديفيس استقالته من منصبه الأحد. وتعتبر هذه الاستقالة ضربة لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماى، التى كانت تأمل بإطلاق يدها فى مفاوضات خروج البلاد من الاتحاد الأوروبى.

وتأتي استقالة ديفيس بعد يومين من اجتماع بين ماى ووزرائها خلص إلى الإعلان عن اتفاق حول الرغبة فى الحفاظ على علاقة تجارية مع الاتحاد الأوروبى بعد خروج بريطانيا منه.

تعليقات