الشرطة الفرنسية تشدد إجراءات تأمين الكنائس خلال احتفالات عيد الفصح

4/16/2017 1:44 am  
<tmpl_ var title>

وجه وزير الداخلية الفرنسى، ماتياس فيكل، بتشديد الإجراءات الأمنية لحماية الكنائس خلال الاحتفالات الدينية بـ"عيد الفصح"، فى كل أرجاء البلاد.

وقال فيكل إن استمرار المستوى المرتفع للتهديد الإرهابى يتطلب التزام درجة عالية من اليقظة وبشكل خاص حول الأماكن ذات الطابع الدينى.

وتضمنت توجيهات وزير الداخلية، لمديرى الأمن، تأمين التجمعات والصلاوات فى الكنائس التى يمكن أن يمثل استهدافها رمزية قوية، لاسيما وأن خطر مهاجمة دور عبادة مسيحية مازال قائما بعد إحباط اعتداء على كنيسة كاثوليكية فى ضاحية " فيلجويف" بباريس فى أبريل 2015، وذبح كاهن فى كنيسة "سان اتيان دو روفرى" بشمال غرب فرنسا، فى يوليو 2016.

وتتولى قوات الشرطة، والجيش، تأمين قرابة 2400 دور عبادة مسيحية فى البلاد، وتزداد إجراءات التفتيش عند دخول الكنائس خلال المناسبات الدينية.

يذكر أنه على غرار عام 2014 ولمرة واحدة قبل 2025، تحتفل كنائس الشرق والغرب بشكل متزامن بـ"عيد الفصح".

تعليقات