طفل إماراتى ينقذ زملاءه من حريق هائل بحافلتهم المدرسية

9/5/2019 0:40 am  
<tmpl_ var title>

فى موقف بطولى أنقذ البطل الطفل الإماراتى خليفة عبدالله على الكعبى، الذى يدرس بالصف الثامن فى مدرسة للتعليم بمدينة كلباء بالمنطقة الشرقية، زملاءه الطلبة الأربعة الذين كانوا برفقته على متن حافلتهم المدرسية عندما شبت النيران .

وروى الكعبى لصحيفة البيان الإماراتية تفاصيل الحادث قائلاً: «عند ركوبى الحافلة المدرسية شممت رائحة دخان، فأخبرت السائق والذى بدوره أوقف محرك الحافلة وتفقدها، ثم طمأنهم بأن لا شىء قد حدث، وعندما تحركت الحافلة عند الساعة السادسة و45 دقيقة تماماً اندلعت نيران كثيفة خلف المقعد الذى أجلس فيه مع زميلى، فدفعت زميلى إلى خارج الحافلة.

كما تصرف الكعبى بحكمة وحنكة، إذ دفع زميلاً له آخر فى الصف السادس الابتدائى خارج الحافلة، حتى أصبح جميع الطلاب خارجها، وما هى إلا لحظات بعد خروجهم حتى اندلعت النيران فى كامل الحافلة المدرسية، الأمر الذى وقف معه السائق حائراً إلى أن أخذ البطل خليفة هاتف السائق وأبلغ إدارة الشرطة، ثم غرفة العمليات والتى بدورها هرعت إلى موقع الحادث وتمكنت من السيطرة على النيران حتى لا تمتد ألسنتها إلى المناطق المجاورة.

من جهتها أفادت وزارة التربية والتعليم بأنه تم التعامل مع إخلاء الطلاب من الحافلة بسرعة قياسية، مؤكدةً أن جميع الطلاب بخير.

وأوضحت الوزارة على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعى "تليجرام"، أنه تم إخلاء حافلة مدرسية على متنها عدد قليل من طلبة الحلقة الثانية بسرعة قياسية بعد تعرّضها لحريق، بفضل شجاعة وحسن تدريب سائقها، ولم يُصب أحد جراء هذا الحادث، فى حين تعاملت الجهات المختصة على الفور مع هذا الطارئ، وتم توفير حافلة بديلة لنقلهم ضماناً لسير العملية التعليمية على أكمل وجه.

وأشارت الوزارة، إلى أنها تعمل بالتعاون مع شركائها على متابعة أسباب الحريق مع الجهات المختصة، مؤكدةً حرصها على اتخاذ كل الاحتياطات والإجراءات اللازمة لضمان سلامة وأمن جميع أبنائها الطلبة.

تعليقات