فوربس: الإمارات أفضل وجهة للاستثمار في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في 2017

12/28/2016 9:25 am  
<tmpl_ var title>

احتلت الإمارات المرتبة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا "مينا" والمرتبة 33 عالمياً من أصل 139 دولة، تعرض لها تقرير فوربس السنوي عن أفضل وجهة للاستثمارات الخارجية في 2017.

وأوضح التقرير السنوي لمجلة فوربس الدولية، أن الإمارات ومنذ سنوات طويلة عملت على توفير الظروف المناسبة لتحويل اقتصادها وتجارتها بشكل عميق، ما سمح لها في ظرف سنوات قليلة بخفض اعتمادها على الطاقة بشكل لافت، إلى ما لا يتجاوز 25% من الناتج المحلي الخام.

واعتبر التقرير أن نجاح الإمارات يعود إلى مجموعة من العوامل المميزة، أبرزها اعتماد نفقات حكومية متنامية لإحداث الوظائف والتوسع في تطوير البنية الأساسية، وفتح الآفاق أمام القطاع الخاص، للمساهمة الفاعلة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية العامة، وخاصة الدور المتنامي لما يُعرف بالمناطق الحرة، التي توفر ملكية بنسبة 100% للشركات والمستثمرين الأجانب، لإقامة مشاريعهم وضخ استثماراتهم في الإمارات والمنطقة المجاورة.

واعتبر التقرير أن الإجراءات والحوافز المختلفة التي أقرتها الإمارات سمحت لها على عكس دول أخرى كثيرة، بتجاوز مخلفات الأزمة المالية العالمية بسرعة، وتضاعف نسق الإصلاح الاقتصادي والمالي، خاصة عن طريق البنك المركزي، وتدخلات حكومة أبوظبي عند الضرورة، لمرافقة النسق الإصلاحي بالإجراءات التكميلية المناسبة.

واعتبر التقرير أن الخطة الاستراتيجية المستقبلية للنمو الاقتصادي في الإمارات، القائمة على تنويع النشاط الاقتصادي، وخلق الظروف المناسبة لتحفيز الوظائف، وفرص العمل خاصةً في القطاع الخاص، وتطوير التعليم، من أبزر مقومات التحولات الكبرى التي تستعد الإمارات لخوضها قريباً.

وفي التقرير السنوي لفوربس، حلت الإمارات في المرتبة الأولى عربياً وخليجياً وشرق أوسطياً، يتبعها المغرب الأقصى في المرتبة 51 عالمياً، وعُمان 53، ثم قطر 54.

أما عن الترتيب الدولي، فحلت السويد في المرتبة الأولى، تلتها نيوزيلندا، ثم هونغ كونغ، أما في المراتب الثلاث الأخيرة، فجاءت تشاد في المرتبة 139، وقبلها غامبيا 138، وهايتي 137.

وتفاوت ترتيب بعض الدول العربية الأخرى، بين المرتبة 71 للأردن، و87 لتونس، و92 للبنان، وحلت مصر في المرتبة 103 والجزائر في المرتبة 131. وتضمن الترتيب أيضاً تراجع بعض الدول الكبرى مثل اليابان إلى المرتبة 37 دولياً، أو الصين إلى المرتبة 102.

أما بعض الدول الأخرى في الشرق الأوسط، فحلت في مراتب متأخرة بدورها، مثل تركيا 62 عالمياً، وإيران 127.

تعليقات