الإمارات تدعو إلى شراكة استراتيجية لإعمار الموصل

9/12/2018 11:46 pm  
<tmpl_ var title>

شاركت الإمارات العربية المتحدة في المؤتمر الدولي حول إعادة إعمار الموصل الذي عقد بمقر منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «اليونسكو» بالعاصمة الفرنسية باريس أمس، بهدف تقييم الوضع الراهن، وحشد المجتمع الدولي من أجل إعادة إعمار مدينة الموصل، وإنعاش المؤسسات الثقافية والتعليمية، وإشراك الشباب في مسيرة التنمية المستدامة من خلال إطلاق مبادرات من شأنها صون وحماية التراث الثقافي.

وشددت معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، على ضرورة تركيز جهود الشركاء الاستراتيجيين على الجانب الإنساني في مبادرة إعادة إعمار الموصل بهدف تعزيز التنمية الثقافية والتعليمية في المجتمع الموصلي.

وتطرقت الكعبي خلال كلمتها في الندوة التي أقيمت ضمن فعاليات المؤتمر بعنوان «إنعاش وتأهيل مدينة الموصل» إلى أهمية الشراكة الاستراتيجية بين جميع الأطراف الفاعلة في إعادة إعمار الجامع النوري ومنارته الحدباء.

وقالت الكعبي: «تبني الإمارات إعادة إعمار المسجد النوري يشكل نقطة تحول مفصلية في حياة الموصليين والشعب العراقي بأكمله نظراً لأهمية هذا المعلم التراثي في نفوسهم وعقولهم، وقيمته الثقافية العالمية، ونحن هنا لا نتحدث عن حجارة وأبنية فحسب بل نتحدث عن قيم وفكر وانتماء وأمانة ينبغي المحافظة عليها وتوريثها للأجيال القادمة، ويحمل هذا المشروع رسالة هامة تتمثل في نشر ثقافة البناء والتسامح والوسطية والاعتدال».

تعليقات