عطارد يمر أمام الشمس فى حدث سماوى نادر 11 نوفمبر

11/3/2019 6:52 am  
<tmpl_ var title>

ينتظر علماء الفلك حدوث ما يطلق عليه حدث سماوى نادر، حيث سيمر كوكب عطارد أمام الشمس، ويحدث هذا الحدث النادر حوالى 13 مرة فقط فى كل قرن، لذلك لن تحصل على فرصة أخرى لرؤيته حتى عام 2032 كما قدر العلماء.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، يحدث عبور عطارد لأنه واحد من اثنين من الكواكب فقط فى نظامنا الشمسى يدوران حول الشمس بشكل أقرب من الأرض، والكوكب الآخر هو كوكب الزهرة.

كما أنه فى معظم مداراته، يمر عطارد فوق أو تحت الشمس كما يظهر من الأرض، ولكن فى بعض الأحيان، يصطف مدارات الأرض وعطارد بطريقة تجعل مرور عطارد مباشرة بين الأرض والشمس. كما أنه عندما يحدث هذا، يكون عطارد مرئيًا من الأرض كنقطة صغيرة، حوالى 0.5 فى المائة من قطر الشمس نفسها.

وقالت وكالة ناسا "سنرى فى السماء عرضاً ممتازاً فى 11 نوفمبر 2019، بينما يعبر عطارد أمام الشمس"، ومع معدات السلامة المناسبة، سيتمكن المشاهدون فى كل مكان تقريبًا على الأرض من رؤية البقعة السوداء الصغيرة تتحرك ببطء عبر قرص الشمس.

ويبدأ العبور فى الساعة 11:35 بتوقيت جرينتش يوم الاثنين 11 نوفمبر، ويستمر حوالى 5.5 ساعات.

تعليقات