ناسا تطور روبوتات ذكية سهلة الطى لاستكشاف الأماكن الشاقة بالمريخ

3/18/2017 8:53 am  
<tmpl_ var title>

كشف الموقع الإلكترونى لصحيفة ديلى ميل البريطانية، فى تقرير جديد تطوير الباحثين بوكالة ناسا روبوتات مستوحاة من الاوريجامى يمكن استخدامها لاستكشاف البيئات الغريبة، إذ تتمتع هذه الروبوتات التى يطلق عليها اسم Puffers بتصميم قابل للطى صغير الحجم، ليسهل وضعها على المركبات الفضائية مثل لاند روفر أوو يوروبا لاندر.

ووفقا لوكالة الفضاء الأمريكية، فإن هذه الروبوتات ستكون قادرة على الوصول إلى المناطق، التى لا يمكن للمركبات كبيرة الحجم الوصول إليها، مما يتيح للباحثين فحص الكهوف وأنابيب الحمم البركانية على سطح المريخ، أو الأجزاء الجليدية بقمر يوروبا.

ويمكن طى هذه الروبوتات بكل سهولة لتصبح فى حجم الهاتف الذكى، إذ تظهر الفيديوهات التى تستعرض تجارب الروبوتات قدرتها على تحمل الخرسانة واجتياز منحدر صخرى، وحتى تسلق جبل جليدى.

ودعمت روبوتات ناسا الجديدة بعجلات مرنة، يمكنها ضبط زواياها لتحسين قبضتها على السطح، إذ تعد هذه الروبوتات جزءا من مشروع مدته 18 شهرا من قبل مختبر الدفع النفاث التابع لناسا.

تعليقات