سبيس إكس تؤكد صعوبة تنفيذ خطة إرسال بشر إلى الفضاء العام الحالى

7/16/2019 2:48 am  
<tmpl_ var title>

مع اقتراب شركة سبيس إكس التى يملكها الملياردير إيلون ماسك، من معرفة السبب المحتمل لاشتعال الكبسولة كرو دراجون الذى وقع فى أبريل، والذى أدى إلى تدمير إحدى كبسولاتها، قال مسؤول تنفيذى فى الشركة يوم الاثنين إن خطط الشركة لإرسال بشر إلى الفضاء هذا العام "صعبة التنفيذ" فيما يبدو.

وانفجرت الكبسولة كرو دراجون خلال اختبار فى محطة فلوريدا الجوية قبل لحظات من إطلاق ثمانى محركات دفع طارئة مصممة لدفع الكبسولة لتنفصل بالطاقم الموجود على متنها بأمان فى حالة فشل الإطلاق.

وكان من المقرر فى وقت سابق من العام الجارى أن تحمل الكبسولة رواد فضاء أمريكيين إلى محطة الفضاء الدولية فى أول مهمة اختبار مأهولة فى يوليو تموز وقد تأجل هذا التاريخ حتى نوفمبر فى أعقاب الانفجار وبعض العقبات فى تصميم المركبة، وهذه التعليقات أحدث مؤشر على أن الجدول قد يشهد تأجيلات فى 2020.

وقالت سبيس إكس، إن التحقيق فى الحادث يشير إلى حدوث تسريب من صمام على أنه السبب المرجح للانفجار الذى وقع فى أبريل.

تعليقات