إلغاء الوجبة المجانية لبعض العاملين داخل جوجل

7/21/2019 0:10 am  
<tmpl_ var title>

تم إلغاء الوجبة المجانية لبعض العاملين فى شركة جوجل خاصة الذين ينتمون إلى القوى العاملة من المقاولين والبائعين فى الشركة، وفقا لما نقله موقع "بيزنس انسايدر".

وكانت شركة "جوجل" قد نقلت مؤخرا مجموعة من هؤلاء العمال من المقر الرئيسى للشركة إلى منشأة قريبة من سان خوسيه بكاليفورنيا، وهو ما أدى إلى اكتشاف نحو 100 عامل أنه لم يعد بإمكانهم الاستمتاع بمطاعم الشركة المجانية المختلفة التى كانت رمزا لتجربة عمل " جوجل".

وبدلا من الوجبات المجانية الكثيرة، تمكن العمال من الوصول إلى ثلاجة مكتبية مليئة بمجموعة من الساندوتشات الباردة والمعبأة سابقا وغيرها من الأطعمة المعلبة، تبلغ قيمة الساندوتش 2.59 دولار، وحسب ما ورد فى تقرير "بيزنس انسايدر"، كانت وجبات "جوجل" المجانية تمثل ميزة كبيرة إلى جانب سياسات الإجازات الممتدة والتأمين الصحى ذو المستوى العالمى والتى تضمنه الشركة لموظفيها من أصحاب دوام اليوم الكامل.

وقال أحد العاملين للموقع البريطانى: "انه أمر مخيب للآمال ويجعلنى أشعر بان جوجل تريد أقل ما يمكن القيام به معنا، وهناك انعدام للتواصل مع قيادات الشركة، فهناك أطعمة فاسدة تتوفر فى الثلاجات الجديدة".

وأكدت "جوجل" أنه ليست كل المرافق التابعة لجوجل المعروفة باسم GOVOs تقدم كل الامتيازات التى تتواجد فى حرم "جوجل" الرئيسى والمعروف باسم GOGOs أو المبانى التى تديرها جوجل بنفسها، وأشارت إلى أن معظم بائعيها الذين يعلمون لدى وكالات خارجية ويقدمون خدمات متخصصة فى مجال التكنولوجيا مثل دعم العملاء يعملون بشكل أساسى فى GOVOs.

وقال ممثل عن شركة جوجل: "اننا نسعى جاهدين لإنشاء أماكن عمل وفرص اقتصادية تناسب كل ما نستخدمه مباشرة والقوى العاملة الموسعة من البائعين والموظفين المؤقتين والمقاولين المستقلين".

ويرى الخبراء أنه من خلال إنشاء من يملكون المواد الغذائية ومن لا يملكونها ، تخاطر جوجل بإلحاق الضرر بجانب من جوانب ثقافة الشركة التي أصبحت بمثابة توقيع مثل شعار محرك البحث متعدد الألوان، وهذه التغيرات تعتبر أحدث علامة على أن العمل فى جوجل ليس بالضرورة مهمة الاحلام المليئة بالامتيازات التى يتم تصويرها غالبا.

تعليقات