وفاة هوجان المصارعة المصرية ممدوح فرج

8/16/2014 10:17 pm  
<tmpl_ var title>

غيب الموت هوجان المصارعة العربية، البطل المصري السابق، مقدم برامج المصارعة ممدوح فرج، الذي رحل أمس، بعد صراع قصير مع المرض، وبعد أن احتفل قبل 10 أيام فقط بعيد ميلاده الـ63.

ولد فرج عام 1951، وهو ينتمي إلى عائلة رياضية من الدرجة الأولى، فوالده كان أحد أبطال العالم فى الملاكمة، وتوجه في بداية حياته إلى نفس مسار والده، إلا أنه لم يجد نفسه في اللعبة، فسافر إلى النمسا وواصل ممارسة اللعبة، حتى شاهده هناك أحد منظمي مصارعة المحترفين، وطلب منه ترك الملاكمة واحتراف المصارعة، ووافق فرج وكان هدفه أن يكون بطلا للعالم، وليس مصارعا عاديا، وفي عام 1976 لعب باسم النمسا بمدينة هانوفر الألمانية، حيث كان قد حصل على الجنسية النمساوية، وخاض عدة بطولات حتى حقق بطولة العالم خمس مرات، وفاز على فلانتيني، وكيم جون كيندي هرقلز، وزيك فيلير، وتوني أتلس.

عاد ممدوح إلى بلاده عام 1991، وأسهم فى إحضار أبطال العالم المشهورين إلى مصر، ونظم بطولة العالم للمحترفين بأكاديمية الشرطة، وفي عام 1994 قام بتكرار التجربة نفسها، واستطاع أن يفوز على كلوز فالانس، الذي كان بمقدوره أن يحرك شاحنة وزنها 100 طن.

لقب بـ"هوجان" المصري لإمكاناته الجسمانية الهائلة، وقدراته ومواهبه الفائقة، فهو مثل الدبابة البشرية القادرة على تحطيم خصومها بالضربة القاضية. استحق أن ينال لقب بطل القرن بجدارة في مصارعة المحترفين كأفضل مصارع عربي وأفريقى عرفته اللعبة على الإطلاق.

أما عن آخر مباراة لعبها ممدوح فرج، فكانت أمام هيركليز فيرناندو، ذلك المصارع الذي استطاع أن يهزم الأسطورة الحية "هولك هوجان" عام 1996، ولعب ممدوح هذه المباراة في إستاد القاهرة وسط هتافات 17 ألف مشجع.

وفي عام 1997 قرر اعتزال اللعبة، وتم تكريمه من رئيس الاتحاد الأوروبى لمصارعة المحترفين، ومندوب الاتحاد الدولي للعبة، وتم تكريمه ومنحه كأسا ذهبية ولقب مصارع القرن في أفريقيا والعالم العربى.

اتجه فرج إلى تقديم البرامج الرياضية على قنوات فضائية مثل برنامج مصارعة المحترفين، ولمس أكتاف، والضربة القاضية، وبرنامج المصارع، وحظي بشعبية كبيرة في كل أنحاء الوطن العربي.

تعليقات