الخارجية الأمريكية تعلن عن اتصالات لحل الأزمة الدبلوماسية بين السعودية وكندا

8/12/2018 2:08 am  
<tmpl_ var title>

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان عاجل قبل قليل وجود اتصالات بين الولايات المتحدة وكندا بشأن الازمة الدبلوماسية بين السعودية وكندا.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية هيذر نويرت في بيان إن وزير الخارجية الامريكي مايكل بومبيو اجرى اتصالا اليوم بنظيرته وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند، موضحة ان الجانبين الخلاف بين المملكة العربية السعودية وكندا بعد دعوة كندا للإفراج عن "نشطاء للمجتمع المدني"، واوضحت المتحدثة ان وزير الخارجية الامريكي ناقش ايضا قضايا اخرى مثل ايران واوكرانيا.

وأعرب وزير الخارجية الكندي السابق، جون بيرد، عن انزعاجه من تدهور العلاقات بين كندا والسعودية، لافتا إلى أن كندا كانت دوما صديقا وحليفا للمملكة.

كما شدد على عن ضرورة إجراء مباحثات مباشرة من خلال قيام رئيس الحكومة الكندية، جاستن ترودو، بزيارة الرياض فورا، ولقاء الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لاحتواء الأزمة. وقال "بيرد" في مقابلة مع قناة "العربية" إن الحكومة الحالية في كندا تبنت سياسة وصلت لهذه الحالة الراهنة بسبب تغريدات.

وأضاف وزير الخارجية الكندي السابق أن "هناك مصالح مشتركة بيننا، مثل المعركة ضد تمدد إيران في المنطقة وكذلك التصدي لجماعة الإخوان، إضافة إلى تنظيم داعش". وشدد على أن كندا لا يجب أن تتبنى موقفا ضد حليف وصديق. ورأى أن اختلافات وجهات النظر لا بد من مناقشتها بين القادة أو وزيري الخارجية وليس عن طريق التغريدات. وأشاد وزير الخارجية الكندي السابق بالإصلاحات التي تحققت في السعودية في قطاعات عدة.

وقال إن حكومة أوتاوا لا تدرك ما قامت به، وتتجاهل ما تحقق في السعودية خلال السنوات القليلة الماضية، مشيرا إلى أنه يجب على الحكومة الكندية أن تفهم وتدعم الإصلاحات التي قام بها الأمير محمد بن سلمان.

تعليقات