اختتام مناورات الدرع الأزرق السودانية السعودية

4/10/2017 6:07 am  
<tmpl_ var title>

اختتمت الأحد مناورات الدرع الأزرق 6 بين القوات الجوية السودانية ونظيرتها السعودية في قاعدة مروي الجوية شمالي السودان بحضور الرئيس عمر البشير الذي أشاد بقوات البلدين المشاركة فيها.

وفي ختام فعاليات المناورات بقاعدة الفريق طيار عوض خلف الله الجوية بمروي، أعرب البشير عن أمله في أن "تسود روح الوفاق والوئام كل الدول العربية، وتنهض للعمل الجماعي لرعاية مصالحها الحيوية والإستراتيجية، وحماية حدودها الوطنية، وصيانة أمنها القومي والإقليمي".

وقال إن ذلك يكون من خلال "التعاون في كافة المجالات خاصة التعاون الأمني والعسكري لمواجهة المهددات والأخطار الماثلة وتنفيذ التمارين التدريبية المشتركة، لأنها تمثل انعكاسا حقيقيا لتطور العلاقات والتعاون في المجالات الأخرى".

وأشاد البشير بالقوات المسلحة السودانية، ونقلت وكالة الأنباء السودانية (سونا) عنه قوله إن قوات بلاده "استطاعت من خلال مشاركتها الخارجية وأدائها المهني المتميز أن تلعب دورا محوريا في تطوير العلاقات مع الاشقاء في المملكة العربية السعودية، وكافة دول الخليج التي تشارك في التحالف العربي لدعم الشرعية واستعادة الأمن والاستقرار في ربوع اليمن".

كما أشاد بالقوات المسلحة السعودية التي وصفها بـ"حراس الحرمين الشريفين، الساهرين علي حماية مقدسات الأمة، وهم يقدمون أنفسهم للعالم بكل ثقة وجدارة تستحق الاحترام".

من جهته، وصف قائد مجموعة القوات الجوية السودانية خالد محمد ضرار المناورات بأنها "حققت أعلى درجات التنسيق لمواجهة أي عدو مشترك". وقال الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة العميد أحمد خليفة أحمد الشامي إن الهدف من التمرين الذي بدأ في الثلاثين من مارس الماضي هو "دعم علاقات التعاون العسكري وتعزيز القدرة على إدارة أعمال مشتركة باستخدام أنواع متعددة من الطائرات في مهام مختلفة وتوحيد المفاهيم القتالية ونقل الخبرات المكتسبة لدي الجانبين السعودي والسوداني في أعمال القتال".

وأوضح أن القوات الجوية السودانية شاركت في هذا التمرين بمقاتلات "ميغ 17" و"ميغ 29" و"سوخوي 25" و"سوخوي 24"، بجانب رادار ومقاتلات استعراضية ومشاركة 450 عنصرا بشريا، بينما تشارك القوات الجوية الملكية السعودية بمقاتلات أف 15 ومقاتلات هوك و250 عنصرا بشريا.

تعليقات