60 امرأة تقاضى جوجل بسبب التحيز الجنسى والفجوة فى الأجور

8/10/2017 3:06 am  
<tmpl_ var title>

ينظر أكثر من 60 من موظفات شركة جوجل الحاليين والسابقين فى رفع دعوى قضائية جماعية يدعون فيها التحيز الجنسى والفوارق فى الأجور ضد النساء، حيث يتصارع عملاق التكنولوجيا مع أزمة متعمقة بشأن التمييز المزعوم، وقال المحامى الحقوقى "جيمس فينبرج"، الذى يعمل فى الإجراءات القانونية الممكنة نيابة عن الموظفات، لصحيفة الجارديان إنهن يحصلن على أجر أقل من الرجال فى شركة جوجل على الرغم من المؤهلات المتساوية والمواقف المماثلة، وقال إن البعض الآخر قد كافح بطرق أخرى للنهوض بوظيفته داخل جوجل فى بسبب ثقافة معادية للمرأة.

وتتعرض الشركة الأمريكية العملاقة لأزمة كبيرة بسبب بيان مكون من 10 صفحات لمهندس برمجيات داخل الشركة انتقد فيهم مبادرات التنوع بين الجنسين داخل الشركة، ويجادل بأن الرجال يشغلون أدوارا قيادية أكثر من النساء فى عالم التكنولوجيا، وهو الأمر الذى يجب أن يستمر.

ودفعت هذه الوثيقة، التى أدينت على نطاق واسع، جوجل إلى طرد هذا الموظف الذى يدعى "جيمس دامور"، وهذا بعد أن أثير النقاش حول التمييز والتحرش الجنسى المتفشى فى صناعة التكنولوجيا.

تعليقات