مخترع بريطانى يطير ببدلة نفاثة ألف حصان فى تجربة فريدة

9/4/2019 7:12 am  
<tmpl_ var title>

تمكن المخترع البريطانى ريتشارد براوننج من الطيران عبر مسافة كبيرة بارتداء بدلة تعمل بالطاقة النفاثة، تشبه تلك التى يرتديها تونى ستارك فى دور الرجل الحديدى، ويمكن أن تعبر مسافات شاسعة.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، فإنها تستخدم خمسة توربينات غازية تنتج أكثر من 1000 حصان فرامل للحصول على رحلة طيران، ويمكن أن تصل سرعتها إلى أكثر من 55 ميلاً فى الساعة.

وتعود براءة اختراع البدلة لشركة Gravity Industries، حيث إن البدلة الطائرة هى الأولى من نوعها في العالم فى مجال "البدل النفاثة".

وكانت رحلة طويلة تقريبًا 1.3 كم من قلعة هورست فى ليمنجتون إلى فورت ألبرت فى المياه العذبة، ويقول براوننج: "منذ إطلاق Gravity فى عام 2017، لم نتوقف عن تحدى الوضع الراهن".

وأضاف: "أولويتنا الحالية هي إطلاق سلسلة Gravity Race Series في أواخر عام 2019، والتي ستشهد مجموعة جديدة من الطيارين المتنوعين يضعون مهاراتهم في الطيران على المحك، ويتنافسون في فرق في دورات حول العالم مرتدين البدلة".

تعليقات