بعد أم كلثوم وعبد الحليم حافظ حكيم يحيي حفلا على الأولمبيا الفرنسي

9/14/2017 3:37 am  
<tmpl_ var title>

بعد قراره إحياء حفل، في 29 سبتمبر الجاري، على مسرح أولمبيا الفرنسي الشهير، أصبح حكيم أول فنان مصري بعد أم كلثوم وعبد الحليم حافظ يخرج إلى خشبة هذا الصرح الفني العالمي.

ويأتي الحفل المذكور في إطار جولة أوروبية سيقوم بها حكيم، ليحيي خلالها عددا من الحفلات، إحداها ستكون في إسبانيا، في 15 سبتمبر الجاري.

ومن المقرر أن يكشف الفنان عن تفاصيل الحفلات خلال المؤتمر الصحفي الذي سيعقد، في 9 من سبتمبر، والمخصص لدعم السياحة واجتذاب السياح الأجانب إلى مصر، وبحضور هشام الدميري رئيس هيئة تنشيط السياحة المصرية والسفير الفرنسي ستيفان روماتيه.

من جانبه أكد حكيم أن "الرحلة إلى أوروبا من جل الترويج لمصر"، فهو دائما ما يضع نصب عينه اسم مصر والترويج لها سياحيا.

وأضاف قائلا: "في كل حفلة لي خارج مصر أتعمد رفع علمها والحديث عنها وأمنها وآثارها، وأدعو كل الجماهير للحضور إليها، ففي آخر حفلاتي في نيويورك بأمريكا رفعت علم مصر ودعوت كل الحضور لزيارتها وكنت مرتديا تي شيرت (تعالوا زوروا مصر)".

تعليقات