الإسكندرية السينمائي يعلن فتح باب الاشتراك بمسابقة ممدوح الليثي

4/13/2017 5:01 am  
<tmpl_ var title>

يقيم مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط الذي تنظمه الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما برئاسة الناقد السينمائي الأمير أباظة، في دورته الـ33 التي تقام خلال الفترة من 11 إلى 16 أكتوبر 2017، الدورة الرابعة من مسابقة ممدوح الليثي للأفلام الروائية الطويلة؛ حيث رصدت أسرة الكاتب ممدوح الليثي جوائز مالية قدرها 30 ألف جنيه مقدمة من الإعلامي عمرو الليثي، وتقوم لجنة التحكيم بتقسيمها على الفائزين، بالإضافة إلى درع المهرجان وشهادة تقدير من رئيس المهرجان.

وأكد الإعلامي عمرو الليثي أن المسابقة تهدف لتشجيع كتاب السيناريو الجدد من الشباب في مصر، كما تهدف لتوثيق العلاقة بين المبدعين الشبان وبين الوسط السينمائي في مصر.

وأوضح الناقد السينمائي الأمير أباظة رئيس المهرجان، أن نتائج المسابقة سوف تُعلن في حفل افتتاح المهرجان، بحضور المتسابقين الفائزين بجوائز المهرجان.

ويقتصر الاشتراك على المتسابقين المصريين من الشباب الذين لا يزيد عمرهم على 45 عامًا، كما يُشترط في السيناريو المقدم للمسابقة أن يكون مكتوبا باللغة العربية على الكمبيوتر، وألا يكون قد سبق مشاركته في أي مسابقة مماثلة داخل مصر أو خارجها، وأن يكون العمل الأول لصاحبه، على أن يتعهد بعدم تنفيذه قبل إعلان النتائج.

ويقدم المتسابق 3 نسخ ورقية للسيناريو المقدم، بعدد أعضاء لجنة القراءة، بالإضافة لنسخة تحتفظ بها إدارة المهرجان لتيسير عمل اللجنة، ونسخة إلكترونية من السيناريو على C.D للرجوع لها وقت الحاجة، ويقدم المتسابق سيرته الذاتية مطبوعة على الورق أو CD.

وتشكل إدارة المهرجان لجنة خاصة لتحكيم المسابقة من بين صناع السينما والنقاد والكتاب والمثقفين، ويحدد المهرجان رئيس هذه اللجنة الذي ينظم العمل بها وطريقة تحديد الجوائز وترتيبها بالشكل الحيادي، ويشترط ألا يكون لأي عضو في اللجنة أي علاقة مباشرة بأي من المتقدمين للمسابقة.

وللاشتراك في هذه المسابقة، على المتسابق التقدم لإدارة المهرجان لتقديم المستندات المطلوبة ودفع رسم اشتراك قيمته 100 جنيه، ويفتح باب الاشتراك اعتبارا من 20 أبريل 2017، على أن يكون آخر موعد لتلقي السيناريوهات نهاية شهر مايو 2017، وتسلم السيناريوهات باليد بعد التأكد من توفر الشروط ولا يسمح بسحب أي من السيناريوهات المقدمة للمسابقة عرضها للتنفيذ بعد تقديمها لإدارة المهرجان وقبل الإعلان عن نتائجها النهائية.

تعليقات