مستشفى معهد ناصر: أغلب الحالات مصابة بطلقات نارية

2/3/2011 1:14 pm  
<tmpl_ var title>

أكد الدكتور بهاء أبو زيد مدير عام مستشفى معهد ناصر، أن المعهد تلقى منذ بداية المظاهرات فى يوم 25 يناير الماضى وحتى الآن حوالى 233 شخصا أغلبهم مصابين بأعيرة نارية عبارة عن طلق نارى وشظايا وطعنات، حيث تم دخول 59 حالة بالمستشفى، وكما أن الرعاية المركزة استقبلت 15 حالة، وتم تحويل 15 حالة أخرى إلى مستشفى قصر العينى، كانت عبارة عن إصابات بالعيون، وتم علاج حوالى 113 حالة وخرجوا من المعهد.

وأشار دكتور بهاء أن أغلب الحالات عبارة عن طلقات نارية فى البطن، وتم إجراء عمليات جراحية واستئصال الأجزاء التى أصيبت بطلق نارى وحالات المرضى حاليا مستقرة.

وأكد على أن جميع الحالات التى ترد إلى المعهد وتتطلب العلاج يتم إسعافها بشكل مجانى طبقا لتعليمات السيد وزير الصحة الجديد.

ونوه مدير عام مستشفى معهد ناصر إلى أن هناك سيارة إسعاف مجهزة بغرفة عمليات تم إرسالها بجوار مسجد عمر مكرم، وبها فريق طبى من أطباء معهد ناصر، وهذا الفريق تمكن من علاج 370 حالة ابتداء من ظهر أمس الأربعاء وحتى صباح اليوم الخميس، وكل الحالات التى وردت إلى سيارة الإسعاف عبارة عن كسور وجروح نتيجة الطلق النارى.

وأشار الدكتور محسن الأحمدى أستاذ الجراحة ومدير قسم الطوارئ بمعهد ناصر أن جميع العمليات التى قمنا بإجرائها فى المعهد، كانت نتيجة الطلق الناري، كما أن 11 حالة وفاة وصلت إلى المستشفى نتيجة طلق نارى فى المخ، وهناك حالتان توفيتا بمجرد دخولهما المستشفى، الأولى عبارة عن طلق نارى فى المخ، والثانية عبارة عن طلق نارى فى البطن وتم إجراء الجراحة ولكنها توفيت، كما أن هناك حالات أخرى وصلت إلى المعهد عبارة عن إصابات فى الصدر وتهتك فى الوريد الرئيسى للرقبة باستخدام أسلحة و طلق ناري، وتم إجراء عمليات استئصال طحال واستئصال كلى نتيجة طلق نارى بهم، وكذلك استئصال لأجزاء من الأمعاء الغليظة والدقيقة.

 

youm7.com

تعليقات