البترول: بدء الإنتاج المبكر من حقل ظهر خلال 3 أسابيع

11/29/2017 0:17 am  
<tmpl_ var title>

كشف مصدر مطلع بقطاع البترول والثروة المعدنية، إن نسبة تنفيذ الأعمال بحقل ظهر العملاق بالمياه العميقة بالبحر المتوسط تجاوزت نحو 96% حاليا، وبدء العد التنازلى للإنتهاء من تنفيذ المشروع وإطلاق باكورة الإنتاج من أكبر كشف للغاز فى منطقة البحر المتوسط.

وقال المصدر إن بدء الإنتاج المبكر من حقل ظهر سيكون خلال الفترة من 15 حتى 21 من شهر ديسمبر المقبل، بنحو 350 مليون قدم مكعب يوميا من الغاز الطبيعى، من ثلاثة آبار إنتاجية.

وأشار المصدر، إلى أن الإنتاج سيزيد قبل نهاية النصف الأول من العام المقبل مع ربط جميع آبار المرحلة الأولى على الإنتاج، لتصل إلى 1.2 مليار قدم مكعب يوميا.

وأضاف، أن الأعمال حاليا فى مرحلة التشغيل التجريبى للمعدات الخاصة بالمشروع، مشيرا إلى أنه تم الانتهاء من تجريب تشغيل الاعمال الميكانيكية ، والكهرباء والمعدات الدقيقة.

وأكد المصدر، أن الفترة الماضية شهدت دفع العمل بشكل غير مسبوق في تنفيذ المشروع بهدف الالتزام بالجداول الزمنية لمراحل الإنتاج، مضيفا أن معدلات تنفيذ الأعمال فى حقل ظهر تعد إنجازا مصريا بكل المقاييس، ورقما قياسيا خاصة أن المشروعات المماثلة لحقل ظهر تستغرق وقتا لا يقل عن 7 سنوات قبل بدء الإنتاج.

وأكد المصدر، أنه مع بداية الإنتاج من حقل ظهر بالإضافة إلى الحقل الأخرى، فإن وزارة البترول تستهدف تقليل الاعتماد على الاستيراد قدر الإمكان خلال الفترة المقبلة.

ويضم حقل ظهر الذى اكتشفته شركة إينى الإيطالية فى 20 أغسطس 2015، احتياطيات تقدر بنحو 30 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعى، وسيساعد مصر على تجاوز النقص الحاد فى إمدادات الطاقة ويوفر على البلاد أكثر مليار دولار سنويا من فاتورة استيراد الغاز المسال من الخارج.

ويتجاوز إجمالى الإنتاج المحلى لمصر من الغاز الطبيعى نحو 5 مليارات قدم مكعب يوميا من الغاز الطبيعى حاليا ، بعد دخول المرحلة الأولى من حقول شمال الإسكندرية بمشروع غازات غرب الدلتا إلى الإنتاج والمتمثلة فى حقلى ليبرا وتورس بطاقة إنتاجية تبلغ نحو 700 مليون قدم مكعب من الغاز يوميًا، بالإضافة إلى الزيادة الأخيرة فى إنتاج حقل نورس والذى يصل إنتاجه إلى نحو يقترب من 1.2 مليار قدم مكعب يوميا.

يبلغ إجمالى استهلاك مصر من الغاز الطبيعى نحو 6 مليارات قدم مكعب يوميا، تستحوذ الكهرباء منها على نحو 65%.

تعليقات