الإندبندنت: خمس سكان بريطانيا يعانون من الفقر

12/6/2017 1:30 am  
<tmpl_ var title>

قالت صحيفة الإندبندنت البريطانية إن سجل بريطانيا فى معالجة الفقر قد وصل إلى نقطة تحول وفى خطر الانهيار، وذلك عقب أول ارتفاع مطرد فى المفقر بين الأطفال والمتقاعدين منذ عقدين.

وأوضحت الصحيفة أن ما يقرب من 400 ألف طفل و300 ألف من المتقاعدين الإضافيين يعيشون فى فقر الآن مقارنة بما كان عليه الوضع قبل خمس سنوات، حيث حدثت زيادة مستمرة فى الفقر فى كلتا الفئتين العمريتين، مما دفع الخبراء إلى التحذير من أن التقديم الحثيث الذى حدث إزاء معالجة مشكلة الاحتياج أصبح فى خطر.

وقال تقرير صادر عن مؤسسة جوزيف رونترى المستقلة إن إجمالى 24 مليون شخص فى بريطانيا يعيشون حاليا فى فقر، أى أكثر من خمس السكان. وفى حين أن معدلات الفقر كانت قد تراجعت بين عامى 2011 و2012، فإن التغيير فى سياسة الرفاهية، خاصة منذ موازنة عام 2015 قد أدت إلى زحف الأرقام مجددا.

وتوقعت الصحيفة أن تشعل هذه النتائج التحديات التى تواجه رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماى إزاء الفشل فى تحسين المساواة فى بريطانيا، بعد استقالة الفريق المسئول عن الحشد الاجتماعى بسبب غياب التقدم إزاء تحقيق مزيد من العدالة فى بريطانيا.

تعليقات