وسائل إعلام: إرهابى تونسى الجنسية الأقرب لقيادة تنظيم داعش

7/16/2017 10:02 pm  
<tmpl_ var title>

قالت وسائل إعلام تونسية إن إرهابى تونسى الجنسية مرشح لخلافة أبو بكر البغدادى فى قيادة تنظيم داعش الإرهابى والذى أعلن مقتله منذ أيام.

وأوضح موقع أنباء تونس، أن جلال الدين التونسى، واسمه الحقيقى وفق مصادر رسمية هو محمد بن سالم العيونى، من مواليد 1982 وهو من سكان مدينة مساكن بولاية سوسة وسط تونس، التحق بالتنظيمات الإرهابية وقاتل فى العراق وسوريا عامى 2013 و2014.

وجلال الدين التونسى، هاجر إلى فرنسا منذ تسعينات القرن الماضى، وتمكن من الحصول على الجنسية الفرنسية قبل عودته إلى تونس إثر الثورة ومنها انتقل إلى سوريا للمشاركة فى القتال، وأعلن عام 2014 انضمامه للتنظيم، بعد أن قتل آمر "كتيبة الغرباء"، ليتولى قيادتها حتى أصبح من أهم القيادات فى التنظيم المقرب من أبوبكر البغدادى، وقد ظهر فى الإعلام بشريط فيديو أثناء إزالة عناصر داعش الحواجز الحدودية بين سوريا والعراق سنة 2014.

وقام البغدادى العام الماضى بتعيينه أميرا للتنظيم فى ليبيا، لإيمانه بقدرته على كسب المعارك والمحافظة على تواجد التنظيم فى ليبيا، بفضل مؤهلاته القتالية والقيادية، وكذلك العلاقات الجيدة التى تربطه مع بعض التنظيمات المتطرفة الأخرى فى شمال إفريقيا على غرار جماعة تنظيم عقبة بن نافع التابعة لتنظيم القاعدة والتى نجح جلال الدين التونسى فى إقناع بعضها بالإنشقاق من المجموعة والالتحاق بداعش.

تعليقات