ولاية ميتشيجان تشهد أول اتهام بختان الإناث فى الولايات المتحدة

6/13/2017 5:28 am  
<tmpl_ var title>

شهدت ولاية ميتشيجان الأمريكية أول قضية يتم فيها توجيه اتهام بختان الإناث فى الولايات المتحدة، حيث قالت صحيفة نيويورك تايمز إنه خلال جلسة شهدتها الولاية الأسبوع الماضى، قال المدعون الفيدراليون إن المتهمين وهم طبيبان ومدير عيادة ينتميان لطائفة شيعية صغيرة، يعتقد أنهم قاموا بإجراء ختان لأكثر من 100 فتاة منذ عام 2005.

وأشارت المدعية سارة ودوارد إلى أن المحققين حددوا حتى الآن ثمانية فتيات، وأوضحت الصحيفة أن الاتهامات غير المسبوقة تقدم دراسة حالة غير معتادة لإجراء محظور فى الولايات المتحدة منذ 20 عاما، لكن لا يزال موجود فى أجزاء من أفريقيا والشرق الأوسط وبدرجة أقل فى جنوب أسيا، والتركيز على طائفة البهرة الدوادية التى يتبعها نحو 1.2 مليون شخص فى غرب الهند، ولها أتباع أيضا فى الولايات المتحدة وباكستان ومناطق أخرى.

وشجعت القضية نساء تلك الطائفة للحديث عن تجاربهن علنا، وبعضهن فعل ذلك للمرة الأولى متحديا السرية التاريخية للطائفة بشأن الختان ومخاطر أن يتم نبذهن هن أو أقاربهن.

وقالت نازيا ميرزا، التى تبلغ من العمر 34 عاما وكانت فى السادسة من العمر عندما أجرى لها الختان فى مسقط رأسها فى هيوستن، إن قضية ميتشيجان جعلتها تفكر فى أنها ترغب فى الحديث.. ووصفت التجربة بأنها بالنسبة لها مثل كثير من الناجين من الاغتصاب، لو لم تقل شيئا فكيف إذن ستكشف الأمر وترفع الوعى بشأنه.

ولفتت الصحيفة إلى أن البعض يخشى أن تثير تلك القضية مشاعر عداء ضد المسلمين على الرغم من أن الختان غير وارد فى القرآن، ولا تمارسه العديد من المجتمعات المسلمة، كما أن بعض البهرة رغم معارضتهم له، يشعرون أن المتهمين تم شيطنتهم بشكل ظالم بسبب إجراء تتبناه قيادتهم الدينية.

تعليقات