شرطة إندونيسيا تعتقل 92 شخصا لاتهامهم بأعمال نهب عقب تسونامى

10/9/2018 1:32 am  
<tmpl_ var title>

اعتقل ما لا يقل عن 92 شخصاً على صلة بأعمال نهب فى جزر سولاوسى المعروفة أيضاً بجزر سيليبيس والواقعة شمالى إندونيسيا، عقب الزلزال الذى ضربها وما تبعه من موجات المد العاتية تسونامى، وفق ما أفادت به شرطة هذه المنطقة التى لا تزال السلطات توزع فيها المساعدات على المتضررين من الكارثة التى أسفرت عن مصرع 1407 أشخاص.

ووفقاً لوكالة "إفى" الأسبانية قال المتحدث باسم الشرطة، ديدى براسيتيو، إن الاعتقالات طالت متورطين فى سرقة سيارات، ودراجات نارية، وسجائر، ومواد غذائية فى خمس مناطق مختلفة بمقاطعة سولاوسى الوسطى.

وقال براسيتيون لافى: "نتطلع لمزيد من الاعتقالات. لدينا فريق يراقب راكبى الدراجات النارية فى محيط بالو".

ووقعت أغلب السرقات فى بالو، عاصمة مقاطعة سولاوسى الوسطى، إلا أن مناطق أخرى مثل سيجى وتولى- تولى ودونغالا شهدت أيضاً جرائم نهب، وفق المتحدث.

ونشر الجيش الإندونيسى جنوداً أمام المتاجر، وماكينات الصرف الآلى، ومحطات الوقود، والمطارات، بينما تعمل السلطات على تنسيق توزيع المساعدات فى المنطقة التى شهدت نزوح أكثر من 70 ألف شخص.

وتعرضت جزر سولاوسى يوم الجمعة الماضى إلى لزلزال بقوة 7.5 درجات على مقياس ريختر تبعته موجات تسونامى.

تعليقات