اختراق بيانات 500 مليون من عملاء فنادق ماريوت

12/3/2018 5:08 am  
<tmpl_ var title>

تعرضت البيانات الشخصية الخاصة بنحو 500 مليون شخص من عملاء مجموعة فنادق ماريوت العالمية للإختراق.

وقالت ماريوت إن قاعدة بيانات حجوزات النزلاء في فنادق ومنتجعات ستاروود التابعة لها تم اختراقها، وإن المعلومات الخاصة بأكثر من 500 مليون من عملائها قد تسربت.

وأضافت مجموعة الفنادق العالمية أن تحقيقات داخلية كشفت أن طرفاً غير مرخص تمكن من اختراق قاعدة بيانات ستاروود منذ عام 2014.

وأوضحت أن البيانات المخترقة لنحو 327 مليون نزيل، تتعلق بمزيج من المعلومات يضم الاسم، والجنس، والعنوان البريدي، ورقم الجوال، وعنوان البريد الإلكتروني، ورقم جواز السفر، ومعلومات حساب زوار "ستاروود" المفضلين، وتاريخ الميلاد، وتاريخ الوصول وتاريخ المغادرة.

كما ذكرت أن بعض البيانات تتضمن معلومات مشفرة عن بطاقات الدفع، إلا أنها لا تستطيع أن تنفي احتمال أن يكون مفتاح الشيفرة قد تمت سرقته أيضاً.

وقالت ماريوت إنها علمت بعملية الاختراق بواسطة أنظمة حماية داخلية، نبهتها إلى أن جهة ما تحاول دخول قاعدة بيانات ستاروود، واكتشفت بعد إجراء تحقيق أن "طرفاً غير مصرح له تمكن من نسخ معلومات ومعلومات مشفرة".

وأبلغت "ماريوت" عن هذا الحادث أجهزة تطبيق القانون، وهي تواصل التعاون معها في التحقيقات. وبدأت بالفعل في إخطار السلطات التنظيمية.

وقالت الشركة أنها ستعلم كافة العملاء الذين تم اختراق معلوماتهم، وأعربت عن اعتذارها في بيان قالت فيه "نعبر عن عميق أسفنا جراء هذه الحادثة". كما أنشأت موقعاً إلكترونياً لتقديم مزيد من المعلومات للعملاء المتضررين. كما ستوفر للعملاء في الولايات المتحدة وبعض الدول الأخرى اشتراكاً مجانياً لمدة عام كامل في خدمة الكشف عن عمليات الاحتيال.

تعليقات