كم مرة تغسل يديك يوميا؟

مرة واحدة
خمس مرات
اكثر من خمس مرات

أحذر القاتل الصامت

3/29/2009 11:30 am  
أحذر القاتل الصامت

ليس معروف اسمه بكثرة و لكننا نتاوله يوميا و بكثرة أنه الأسبرتام و هو عبارة عن مادة مُحَلِّية صناعية من أكثر المُحَلِّيات استخداماً ومنتشرة على نطاق واسع

والأسبرتام من المركبات ذات الآثار الجانبية السلبية على المدى البعيد وقد تمر فترة سنة أو خمس سنوات أو عشر، وحتى 40، سنة لكي تظهر أعراضه القاتلة على الإنسان لدى استخدامه لفترات طويلة ومستمرة (3). ويسمِّي بعضهم هذه المادة أحيانا بـ"القاتل الصامت

- ومن المنتجات التي يدخل فيها الأسبرتام : المشروبات الخفيفة (ومنها المستخدمة للحمية أيضاً) ، المشروبات التي يتناولها الرياضيون، العلكة، أنواع القهوة المختلفة والشاي، المشروبات الباردة، الفيتامينات المخصصة للأطفال، المضادات الحيوية، المقبِّلات المجمَّدة، والأغذية المبرَّدة من مشتقات الألبان، كالبوظة واللبن الرائب، وغير ذلك كثير، حتى غدا من الصعب جداً العيش بدون تناول الأسبرتام (5). وسيُطرَح قريباً في الأسواق نوع جديد آخر من الأسبرتام يسمَّى "نيوتام"

يدخل الأسبرتام ومشتقاته في المواد الغذائية والمشروبات التالية:
- في الأغذية سريعة التحضير، وفي الأغذية الجاهزة، وخصوصاً طعام الإفطار، وفي حلوى الجيلاتين والبودنغ، وفي المشروبات الخفيفة وسريعة الذوبان.
- في الحلوى المنكَّهة بالنعناع، وفي العصير وفي حلوى المائدة، وفي البودرة المحلاة المستخدمة في تحضير الشراب السريع.
- في مليِّنات الأمعاء وأشربة الشاي المختلفة
- في العلكة الخالية من السكر وفي الفيتامينات المركبة multivitamins وأقراص بعض الأدوية وفي أنواع الشاي والقهوة فورية الذوبان.
- في خلطات الكاكاو والأشربة المضاف إليها الحليب والمعجنات المحلاة، وخصوصاً تلك المصنوعة على شكل طبقات.
- في المستحضرات الصيدلانية (بعض الأدوية الموصوفة لمرضى السكري، و Mitronidazole المستخدم ضد الأمراض البكتيرية، و Allopurinol لتقليل حمض البول، وغيرها (Posner, 1975).
- في الحلويات المجمدة، وفي مزيج العناصر الغذائية المخفوقة، وفي اللبن، وفي غيرها من المواد الغذائية التي لا تحصى (1، 2، 6).
- في الأغذية الرياضية Optimum Nutrition مثل Mighty whey protein.

- ونتيجة تناول مثل هذه الأغذية باستمرار تظهر بعض الحالات المرضية المعقدة لفئة كبيرة من السكان تشمل:
- المرضى الذين يعانون زيادة في السكر Diabetes.
- المرضى الذين يعانون نقصاً في السكر Hypoglycemia.
- الأطفال.
- المرضى الذين يعانون من داء الصرع ومن أمراض الكبد والكلى والجهاز الهضمي.
- مرضى Phenilketonuria، وهم الذين يعانون من اضطرابات وعلل وراثية (جينية).
- أولئك الذين لديهم ردود فعل معاكسة من الأسبرتام.
- المرضى من كبار السن ممن يعانون من ضعف في الذاكرة.

فيما يلى بعض الأمراض الرئيسية التي تسببها مركبات الأسبرتام :
1. أمراض ذات علاقة بالأعصاب والحالات النفسية neuropsychiatric disorders:
آلام الرأس، دوار الرأس (الدوخة) والتقلب، فقدان الذاكرة والتشوش، خمول ونعاس، فالج خفيف (تخدر ونمنمة) أو فقدان الحس والحركة في نهايات الأطراف، رجفات وتشنجات، صرع epilepsy، شرود الذهن، صعوبة شديدة في النطق، رعشة، النشاط الحركي المفرط في الأطراف hyperactivity، هبوط شديد في القوى الوظيفية، حدة الطبع وتطرفه، تغيرات شخصية ملحوظة، أرق شديد، تفاقم أزمة مرضية معينة مثل الهلع المرضي (الفوبيا) phobias.
2. أمراض ذات علاقة بداء البول السكري diabetes:
يلاحظ ضعف في التحكم في الأنسولين، وعدم فاعلية الأدوية التي تؤخذ في علاج مرضى السكري. كما يؤدي إلى تفاقم داء السكري لدى المرضى المصابين به لدرجة إصابة شبكية العين retinopathy، وإعتام عدسة العين cataracts، وأمراض عصبية أخرى، والإصابة بالشلل وباضطرابات عنيفة وتشنجات.
3. أمراض ذات علاقة بالرؤية أو البصر:
ضبابية العين، الإصابة بأعراض مرضية، كالومضات المضيئة المتقطعة ثم الرؤية غير الواضحة، آلام في إحدى العينين أو فيهما معاً، كثرة الدموع ومشاكل في العدسات اللاصقة .

اضف تعليق

تعليقات