حجم الخط

نور الشريف - nour el sherif

3/21/2013 9:45 am



الأسم الحقيقي: محمد جابر محمد عبد الله
من مواليد السيدة زينب محافظة القاهرة في 28 أبريل 1941
حصل على دبلوم المعهد العالي للفنون المسرحية 1967

رغم أن نور الشريف له اسم ثقيل في الوسط الفني، إلا أنه بدأ حياته لاعبا لكرة القدم بنادي الزمالك، لكنه كان قد مارس التمثيل فترة على خشبة المسرح المدرسي، وبعد أن حصل على الثانوية ترك الزمالك والتحق بكلية التجارة، ثم تركها هي الأخرى ليلتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية قسم تمثيل، وتخرج نور الشريف فيه عام 1967 وهي الفترة التي كانت تعاني فيها الشاشة المصرية من أزمة الوجوه الجديدة، لكن هذه المعاناة جاءت في صالح نور الشريف لأنه فور تخرجه قام ببطولة المسلسل التلفزيوني الأشهر وقتها (القاهرة والناس) بعدما أختاره المخرج محمد فاضل، ونجح هذا المسلسل وظل يُعرض لفترة قاربت الأربع سنوات.

ظهر نور الشريف على شاشة السينما في العام الأول من فترة عرض مسلسل (القاهرة والناس)، عندما قدم دور كمال الابن الأكبر للسيد أحمد عبد الجواد في رائعة نجيب محفوظ (قصر الشوق)، لتبدأ علاقة الشريف القوية بأفلام نجيب محفوظ، والتي استمرت ببطولته فيلم (السكرية) عام 73 مع ميرفت أمين ويحيى شاهين للمخرج حسن الإمام في معالجة من ممدوح الليثي، ثم (فتوات بولاق) عام 81 مع بوسي وفريد شوقي وسعيد صالح للمخرج يحيى العلمي بعد معالجة وسيناريو وحيد حامد، ثم تعاون نور الشريف مع المخرج سمير سيف في (المطارد) عام 85 مع سهير رمزي ومجدي وهبة وأبو بكر عزت بسيناريو أحمد صالح وسمير سيف،  وفي العام التالي قدم (وصمة عار) للمخرج أشرف فهمي مع يسرا وشهيرة ويوسف شعبان بسيناريو مصطفى محرم، ثم عام 88 قدم (أصدقاء الشيطان) مع أحمد ياسين والسيناريست إبراهيم الموجي مع مديحة كامل وأبو بكر عزت، حتى عمله الأخير المرتبط بنجيب محفوظ (قلب الليل) مع فريد شوقي ومحمود الجندي وهالة صدقي بصياغة سينمائية لمحسن زايد والمخرج عاطف الطيب الذي ارتبط به نور الشريف فترة وقدم معه عدد من الأعمال الهامة منها (سواق الأتوبيس) (كتيبة الإعدام) (ناجي العلي) (دماء على الاسفلت) (ليلة ساخنة).

تجاوزت أفلام نور الشريف الرقم مائة وخمسين، فقد كان يقدم في فترة السبعينات أحيانا 12 فيلم في عام واحد في نشاط مكثف جعله أحد أهم النجوم الشباب لهذه المرحلة، فقدم عددا من الأدوار المهمة في مشواره الفني لعل أهمها أدواره في (السراب) (أبناء الصمت) (الكرنك) (لا تبكي يا حبيب العمر) (غريب في بيتي) (آخر الرجال المحترمين) والفيلم الرومانسي الأكثر شهرة (حبيبي دائما).

وبعد اكتساح أفلام الشباب للسينما المصرية، اختفى نور الشريف لبعض الوقت قبل أن يعود بتجربتين هامتين في تاريخ السينما المصرية، فيما أطلق عليه وقتها بطولة الكبار الجماعية، حيث شارك عدد من النجوم بطولتي (عمارة يعقوبيان) مع عادل إمام ويسرا وهند صبري وإسعاد يونس وخالد صالح وأحمد بدير، و(ليلة البيبي دول) مع محمود عبد العزيز ومحمود حميدة وليلى علوي وجميل راتب.

وعن تاريخه التلفزيوني، فهو مليء بمحطات هامة في حياته أو بمعنى أصح في علاقته بجمهور المسلسلات العربية، فبدايته من الأساس كانت من خلال مسلسل (القاهرة والناس)، ولعل من أهم أو بمعنى أصح أنجح أعماله التلفزيونية مسلسله الشهير (لن أعيش في جلباب أبي) الذي فرض لنور الشريف شعبية جارفة وقت عرضه واستمر يحقق نسبة مشاهدة عالية لحوالي ثلاثة سنوات متتالية على عدد من القنوات الفضائية، وكان تعاونه مع الفنانة عبلة كامل في قصة لإحسان عبد القدوس دورا فعالا في نجاح المسلسل بهذا الشكل، أما المسلسل الثاني الأكثر إثارة للجدل فهو (عائلة الحاج متولي) الذي تسبب في بلبلة إعلامية كبيرة كانت نتيجتها الحقيقية والوحيدة هي فرض دعاية كبيرة للغاية لصالح المسلسل الذي كتبه مصطفى محرم وأخرجه محمد النقلي وبالتالي حقق تواجدا كبيرا لنور الشريف نفسه.

كما حقق نور الشريف شهرة واسعة مع مسلسلي (الرحايا) وثلاثية (الدالي) خاصة في الجزء الأول، الذي أكد النقاد أنه لم يكن ليحتمل إي إضافات، وأن الجزئين الثاني والثالث ساهما بشكل أو بآخر في ضعف أحداث المسلسل بشكل عام، كما قدم العام الماضي مسلسل آخر متميز هو (عرفه البحر)، بالإضافة إلى الأستحسان الكبير الذي صاحب عرض ملسلسيه الدينيين (هارون الرشيد) و(عمر بن عبد العزيز) الذي لا زال يحظى بنسبة مشاهدة كبيرة جدا عند إعادة عرضه على بعض الفضائيات.

نور الشريف تزوج الممثلة المصرية بوسي عام 1972، وله ابنتان (سارة) التي تخرجت في ‏قسم الإخراج المسرحي في الجامعة الأمريكية ، ومي التي انخرطت في دراما التمثيل بمساعدة والدها.

قام نور الشريف مع زوجته بوسي بتكوين شركة إنتاج تحمل حروفهما الأولى بالإنجليزية وكان أول إنتاج لهذه الشركة هو فيلم (دائرة الانتقام) عام 76، حتى انفصلا في 2006 بعد زواج استمر أكثر من 30 عاما.

حصل نور الشريف على عدد كبير جدا من الجوائز طوال مشواره الفني الممتد حتى الآن، منها:
-    شهادة تقدير عن دوره في "قصر الشوق".
-    الجائزة الأولى من هيئة السينما والمسرح و الموسيقى التابعة لوزارة الثقافة عام 77 عن بطولة فيلم قطة على نار.
-    جائزة أحسن ممثل أول عن فيلم الكرنك من جمعية الفيلم عام 77 في مهرجان السينما المصرية الثالث.
-    جائزة أحسن ممثل من الجمعية المصرية لفن السينما عن دوره في فيلم حدوتة مصرية وفيلم الطاووس
-    جائزة الممثل الأول عن دوره في فيلم مع سبق الإصرار عام 79 في مهرجان جمعية الفيلم السنوي السادس للسينما المصرية.
-    جائزة التمثيل لدور أول رجال عن فيلم مع سبق الإصرار عام 1980 من المركز القومي للسينما التابع للمجلس الأعلى للثقافة في مسابقة الأفلام المصرية الروائية.
-    جائزة التقدير الذهبية من الجمعية المصرية للكتاب و نقاد السينما عن فيلم أهل القمة سنة 81
-    جائزة أحسن ممثل دور أول عن فيلم عيون الصقر عام 84 في مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي الثامن.
-    جائزة أحسن ممثل سينمائي في عشرة سنوات عن مجموع جوائزه في الفترة من 75 الى92 من الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما في مهرجان جمعية الفيلم السنوي العاشر للسينما المصرية.
-    جائزة من مهرجان نيودلهي عن فيلم سواق الأتوبيس.
-    جائزة أحسن ‏ممثل عن دوره في فيلم "ليلة ساخنة " في مهرجان القاهرة السينمائي عام 1995.
-    جائزة أحسن ممثل عن فيلم "أولى ثانوي" من مهرجان الإسكندرية 1999.
-    جوائز عن أدواره في أفلام يا رب توبة ، وفيلم ضاع العمر يا ولدي ، حبيبي دائمًا، الكرنك، العار، أهل القمة،‏ الشيطان يعظ، الذي حصل عنه على جائزتين.
-    تكريم مهرجان نانت مهرجان "القارات الثلاثة" المقام في مدينة نانت (في غرب فرنسا) في دورته الثالثة والعشرين.

تعليقات

أحدث الأفلام

 

تصويت

 

أي نوعية الأفلام التالية تفضل أكثر؟

الأنيميشن
الأكشن
الرومانسية
الكوميدية

تغطية موقع ماشي.كوم للسينما المصرية والعالمية كل ما تود ان تعرفه عن السينما اخبار السينما صور الافلام اعلانات الافلام التى تعرض فى السينما نجوم السينما قديما وحديثا ومقالات متخصصة عن اشهر الافلام السينمائية مصريا وعالميا